الى أهلي في زحلة - اليكو جحا

الخميس , 01 تشرين الأول 2020
+ -

صارت الطابة بملعب الشعب، ما ننتظر من أي مسؤول حل لأي مشكلة ، لانن بكل صراحة مكبلين وغرقانين ببحر افلاس البلد .

خللي الشعب يستغني عن جملة 'انا او لا احد' ، وكل مشكلة الها مية حل

التجار بيقولو نحنا مع الحل الصحي وهني اول ناس اعترضوا على الاقفال ، وبرمة سريعة بزحلة وفوتة عمحلاتها بتفكرو انو البلد بالف خير، لا كورونا ولا فقر ولاشي قاهر البلد، لانو ما حدا لابس كمامة وما حدا عم يتحاسب، يعني بالعربي فلتانة القصة وبعدنا منقول منحترم فلان وما بدنا نعاقب فلان والبلد عم ينفرم هيدا اذا ما انفرم وانتهى.

والناس بتقول لازم يصير في حل ، والفيس بوك خير دليل على هالشي ، سهرات يا شباب وكاسك وكاس فلان وان شالله تضللو بصحتكن ووراها بيحرقو صحتن وصحة ولادن واهاليهن .

شو المطلوب ؟

المطلوب انو كل واحد منا ينضب ببيتو لانو ولادو واهلو برقبتو، ومش ملاقي اكل وماشي عرض عضلات وبهورة وبالاخر بلكي يا خيي في معك شي مية الف لاخر الشهر.

والتجار اللي ما عم يلبسو كمامات لا هني ولا عمالن لازم يتسكروا محلاتن بالشمع الاحمر هني وكل مطعم بيمشي الارغيلة وبيحط ٥٠٠ شخص وهوي بيساع ٥٠ وبيقول اخت هالدولة شو ظالمة ، سكروا مطاعمكم وخليكن عالدليفري وعملو صفحة لكل المطاعم اللي بتسلم اكل مع الانواع المعروضة وهيك بتبعدو شبح الافلاس عنكم وبتحمو ولادكن واهاليكن.

 ومنعوا اي احتفال وهرج ومرج بافراحكن واترحكن واللي بدو يتبهور في الاف الفقراء يعطيهن مال حرام ينزت بالافراح والماتم اليوم ونحنا مش شبعانين خبز .

بيكفي استلشاء ، ما تنتظروا من حدا يساعدكن، سكروا المصالح كلها اللي بتنقل العدوى وقعدوا ببيوتكن عالخبزة والزيتونة اهون من الاصابة وما نلاقي محل بالمستشفى ، هيدا اذا بقي مستشفيات واقفة ع اجريها .

كلام من القلب تقبلوه ولو كان قاسي بس ارحم من خسارة ولادنا واهالينا والمقربين منا لا سمح الله .

ان شالله تسمعو النصيحة لانها اليوم ببلاش بكرا رح نقولها بس نترحم على اغلى احبابنا.

اليكو جحا